التخطيط و التنمية

​يعد التخطيط القاعدة التي تحدد طريق السير لتحقيق التنمية حيث يتولى قطاع التخطيط والتنمية إعداد ومتابعة تنفيذ خطة التنمية السنوية للوزارة والخطة الإنمائية الخمسية وبرنامج عمل الحكومة, وذلك بالتنسيق مع القطاعات الفنية بالوزارة والأمانة العامة للمجلس الأعلى للتخطيط والتنمية و من خلال تلك ا​لخطط نرسم المستقبل.
كما يتولى القطاع حصر الإحتياجات الوظيفية والإحتياجات التدريبية وإعداد وتنفيذ خطط برامج تأهيل وتدريب القوى العاملة لبناء قدرات بشرية قادرة على تحقيق التنمية كما يتولى القطاع إيضاً مراجعة الهياكل والأوصاف الوظيفية، و تأتي أهمية نظم المعلومات بأنه مدخلاً لتحقيق التنمية الإدارية و يعتبر من الدعائم الأساسية المساهمة بتطور الوزارة و إن قطاع التخطيط و التنمية معني بوضع وتنفيذ ومتابعة الخطط التشغيلية لنظم وتقنية المعلومات